الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 رائعة هي الأنثى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دايم جميل



عدد الرسائل : 96
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 15/03/2009

مُساهمةموضوع: رائعة هي الأنثى   الأحد مايو 27, 2012 10:44 pm



في طفولتها تفتح لأبيها بابا في الجنة
قال صلى الله عليه وسلم :
[ ما من مسلم تدرك له ابنتان فيحسن إليهما ما صحبتاه إلا أدخلتاه الجنة ]

وفي شبابها تكمل الدين لزوجها
قال صلى الله عليه وسلم :
[ إذا تزوج العبد فقد استكمل نصف الدين
فليتق الله في النصف الباقي ]

وفي أمومتها تكون الجنة تحت قدميها
قال صلى الله عليه وسلم :
[ الجنة تحت أقدام الأمهات ]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دايم جميل



عدد الرسائل : 96
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 15/03/2009

مُساهمةموضوع: عذرا ايه الاب يا ايه الجندي المجهول   الأربعاء يونيو 13, 2012 10:42 pm

هل تعرفون من هو الجندي المجهول ؟

كل معركة في هذا العالم هي جهاد ... يثاب من أخلص النية فيها ... وكان على حق غير معتدي وينال أجره بالحصول على الغنائم !
وكل معركة فيها قائد فذ ومجاهد مغوار يراه الناس فيثنون عليه جهاده ...
وفيها أيضًا فارس خفي ... كان مسانداً في المعركة ... مجاهدًا فأحسن بجهاده
أبلى بلاءاً حسناً ... ولم يره ... ويعرف عنه إلا القليل ... ولم يُذكر اْسمه إلا نادرًا ...

معركتنا اليوم هي الحياة !
قائد المعركة المعروف هي الأم
أنعم بها من حنونة والحديث عن فضلها يطول
العدو : هي الدنيا ذاتها !
الجندي المجهول : هو ...الأب !

ذلك الأب الحنون : لكن رجولته ووظيفته التي تملي عليه أن يكون جلدا أمام أبنائه لم تسمح أن يظهر هذا الحنان ... إلا فيما ندر وما زال يبحث عمن غاب
ويسأل عمن سافر ... ويعطي من يحتاج ...

ذلك الأب المضحي : مع أن التضحية لم تذكر يومًا ما اسمه فهو الجندي المجهول
كما عرفنا ... هو يضحي براحته وصحته من أجل توفير أسعد العيش لأبنائه وزوجته

فهو لا يشتري إلا بعد شرائهم ... ولا يكتسي إلا بعد كسوتهم ... ولا يهنأ بطعام
إلا بعد إطعاهم ...

ذلك الأب الصبور : الكل يبكي ... الكل يحزن ...
الكل يكتئب ... إلا هو يجب أن يكون
جلدٌ أمام المصاعب , لا دموع إلا فيما ندر ولا بكاء أمام الأبناء مهما كانت الأسباب !
ذلك الأب الكريم : فهو يعطي ويعطي ويعطي ...
إلى الموت , الكل يطلب منه , الكل بعد الله يلجأ إليه ... فى تلبية إحتياجاتهم وعند إسعادهم يكون أسعد الناس ...

ألم نقل الجندي المجهول !

ذلك الأب أعماله كثيرة ... جهاده عظيم ... بسالته نادرة .. فليتفكر كل منا بأمانة فيما قدمه أبوه له !
لكن للأسف لم يعد أحدٌ يقدر له قدره !
فإذا علا صوته ... قالوا قد كبر وزادت مشاكله !
وإذا طلب ... قالوا لا عمل له غير الطلبات !
وإذا غضب ... قالوا يرضيه الزمان !
وإذا خرج ... لم يسأل عنه أحد !
وإذا جاءت الهدايا ... كان هو من لا نصيب له ! طبعا إلا من رحم ربي

- لابد أن نفتح قلوبنا
لكفاحِ ذلك الأبِ العظيم
- ماذا تكن لوالدك من المشاعر؟
- هل فكرت يوما في جهاده ونضاله من أجلك
ومن أجل أخوتك وأخواتك ؟
- ماذا تقول له كلمة شكر؟
بالرغم من أن الشكر لا يوفيه حقه !

عفوا أيها الأب الكريم ... والله إنا نحبك ...
ولكن هي ملهيات الزمان ... ومغرياته
التي أعددتها أنت بنفسك لنا ... لنسعد ...
هي ذاتها قد أشغلتنا عنك اليوم !
أيها الأب الكريم ... قد كبرنا ... وحتما سنفهم مشاعرك اليوم ... أو يوما ما .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دايم جميل



عدد الرسائل : 96
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 15/03/2009

مُساهمةموضوع: ماذا عسانا نقول لامهاتنا   الأحد يونيو 17, 2012 5:16 pm



يحكي أحدهم قائلا :
حدث خلاف بيني وبين والدتي حتى
وصل إلى اعتلاء الأصوات !

كان بين يدي بعض الأوراق الدراسية
رميتها على المكتب وذهبت لسريري
والهم والله تغشى على قلبي وعقلي ، وضعت
رأسي على الوسادة كعادتي كلما أثقلتني الهموم حيث أجد أن النوم خير مفر منها !

خرجت في اليوم التالي من الجامعة
فأخرجت جوالي وأنا على بوابة الجامعة
فكتبت رسالة أداعب بها قلب

والدتي الحنون ، فكان مما كتبت :
علمت للتو أن باطن قدم الإنسان يكون أكثر ليونة ونعومة من ظاهرها يا غالية ، فهل يأذن لي قدركم ويسمح لي كبريائكم بأن أتأكد من صحة هذه المقولة بشفتاي ؟

أدخلت جوالي في جيبي وأكملت طريقي
ولما وصلت للبيت و فتحت الباب وجدت أمي تنتظرني في الصالة وهي بين دمع وفرح !

قالت : لا لن أسمح لك بذلك لأنني متأكدة من صحة هذه المقولة ، فقد تأكدت من ذلك عندما كنت أقبل قدماك ظاهرا وباطنا يوم أن كنت صغيرا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رائعة هي الأنثى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مديرية التربية والتعليم للواء ذيبان :: الفئة الأولى :: منتدى النشاطات-
انتقل الى: